عملية الشفط والنحت

بغض النظر عن عدد السعرات الحرارية التي عددتها أوعدد الساعات التي قضيتها في ممارسة الرياضة، لن تستطيع التخلص من الدهون بشكلٍ تام وخصوصًا في بعض المناطق من الجسم. فإذا كنت تواجه مشكلة مع مناطق محددة من الدهون التي تؤثر على شكل الجسم، قد تحتاج إلى المزيد من الوقت لمحاولة التخلص منها. لذا تمّ تصميم إجراءات إعادة نحت الجسم خصيصا لإزالة هذه التكتلات الدهنية.

يقدّم الدكتور سعد لمرضاه أحدث تقنيات شفط الدهون لمساعدتهم على الحصول على أجمل النتائج وأفضلها. فزمن شفط الدهون فقط قد ولّى مع وجود تقنية شفط ونحت تركّزعلى شكل الجسم ككلّ وليس فقط على إزالة الدهون.

بغض النظر عن عدد السعرات الحرارية التي عددتها أوعدد الساعات التي قضيتها في ممارسة الرياضة، لن تستطيع التخلص من الدهون بشكلٍ تام وخصوصًا في بعض المناطق من الجسم. فإذا كنت تواجه مشكلة مع مناطق محددة من الدهون التي تؤثر على شكل الجسم، قد تحتاج إلى المزيد من الوقت لمحاولة التخلص منها. لذا تمّ تصميم إجراءات إعادة نحت الجسم خصيصا لإزالة هذه التكتلات الدهنية.

يقدّم الدكتور سعد لمرضاه أحدث تقنيات شفط الدهون لمساعدتهم على الحصول على أجمل النتائج وأفضلها. فزمن شفط الدهون فقط قد ولّى مع وجود تقنية شفط ونحت تركّزعلى شكل الجسم ككلّ وليس فقط على إزالة الدهون.

هل أنت مؤهل للخضوع لهذه العملية؟

تحقق عملية شفط الدهون أفضل النتائج إذا كنتم تتمتّعون بصحة جيدة وبوزن مثالي. وكذلك يؤخذ بعين الإعتبار ما إذا سيتمّ نقل هذه الدهون لحقنها في مكان آخر من الجسم بغرض التكبير.
تتطلّب هذه العملية اتباع حياة صحية بعدها لضمان استمرارية النتائج التي تحققت. ومن بين الأمور التي تعالجها عملية شفط الدهون:

  • الجزء الأوسط من الجسم، كالبطن و الخصر
  • الأوراك والخاصرة والأرداف
  • الفخذ الداخلي والخارجي
  • المنطقة الخلفية للركبة
  • أعلى وأسفل الظهر بما في ذلك الطيات حول الصدر
  • الجزء الأعلى من الذراع
  • الرقبة وتحت الذقن

سعد بإجراء التقنية المناسبة للمنطقة المراد علاجها آخذًا بعين الإعتبار ما إذا سيتمّ نقل الدهون المستخلصة لمنطقة أخرى من الجسم بهدف تكبيرها.
فتقنيات الشفط والنحت تحافظ على الأنسجة الدهنية لنقلها بفعالية أكبر.

قبل عملية الشفط والنحت

نظرًا لتعدد التقنيات التي يقدّمها الدكتور سعد، تكون الإستشارة ضرورية لتحديد التقنية الأنسب والإجابة على جميع المخاوف والتساؤلات التي تراود فكر المريض. وكذلك يطلب الدكتور سعد من مرضاه الخضوع لبعض الفحوصات الطبية ومعرفة أنواع الأدوية التي يتناولوها للتأكد من سلامة هذا الإجراء وفعاليته.
للمزيد من المعلومات أو الإستفسار، يرجى الإتصال بعيادة الدكتور سعد.

تقنية الشفط والنحت

أحدث تقنيات الشفط والنحت الموجودة حاليًا:

تقنية الشفط والنحت بالليزر

يساعد الليزر على تسييل الدهون لتسهيل عملية استخلاصها وإزالتها من الجسم. كما تسمح هذه التقنية بالحصول على نتائج أفضل من عملية شفط الدهون التقليدية. فالحرارة التي يصدرها الليزر تساعد على إعادة شدّ الأنسجة وتحفيز إعادة إنتاج الكولاجين بطريقة تسمح بتحسين شكل الجسم.

شفط الدهون بالفيزر باستخدام تقنية الموجات فوق الصوتية

تقدّم تقنية شفط الدهون باستخدام الليزر رباعي الأبعاد الفيزرVaser أفضل النتائج في مجال نحت الجسم وإزالة الدهون. تستخدم هذه التقنية الطاقة بالموجات فوق الصوتية لإزالة الدهون بشكلٍ دقيق للغاية يمنع التعرّض للجلد أو الأنسجة المحيطة. وتعتبر هذه التقنية أفضل من تقنيات شفط الدهون الأخرى وخصوصًا في الجزء الأوسط من الجسم.

تقنية الشفط والنحت بمساعدة الطاقة

يستخدم هذا النوع من شفط الدهون قُنية تتحرك حركة سريعة وقوية، ويسمح هذا الاهتزاز للجراح بسحب الدهون الصلبة بسهولة أكثر. فالدكتور سعد يقدّم لمرضاه آخر تقنيات شفط ونحت الدهون المعروفة بإسمMicroAire لتحقيق أفضل النتائج المضمونة.
وكون هذه التقنية لا تستخدم الحرارة، تكون الأعراض الجانبية أقلّ والنتائج فعّالة.

حول العملية

يمكن إجراء هذه العملية تحت تأثير البنج الموضعي أو العام اعتمادًا على المنطقة المراد شفط الدهون منها وعلى كمية الدهون المرغوب بإزالتها. لا تتطلّب هذه العملية سوى شقوق صغيرة للتمكن من إدخال قنية صغيرة مباشرة في موقع العلاج، تنبعث منها طاقة الليزر أو الموجات ما فوق الصوتية أو الإهتزاز في منطقة الدهن لشدّ الأنسجة ولإزالة الخلايا الدهنية ببطء من الجسم.
وعند إزالة الدهون الزائدة من الجسم، يقوم الدكتور سعد بنحت المنطقة التي تمّت إزالة الدهن منها لخلق شكل أفضل وأجمل. وبمجرد سحب هذه القنية، يتمّ لفّ المنطقة بالضمادات الضرورية لشفاء هذه الشقوق. يستطيع مرضى هذه العملية العودة إلى منازلهم في اليوم نفسه كونه لا ضرورة للبقاء في المستشفى بعد شفط الدهون.
إذا قررتم استخدام الدهون المستخلصة لحقنها في أماكن أخرى ترغبون في تكبيرها كالصدر أو الأرداف أو الوجه، فينبغي أن تكون عملية نقل الدهون في اليوم نفسه الذي أجريت فيه عملية النحت والشفط.
وفي هذه العملية، يقوم الدكتور سعد بتنقية الخلايا الدهنية ويحضّرها للحقن في المنطقة المراد تكبيرها.
لا تحتاج عملية نقل الدهون للتخدير كما لا تستغرق الكثير من الوقت إذ تستطيعون العودة إلى المنزل عند الإنتهاء من الحقن.

فترة النقاهة

من المتوقع ظهور بعض الألم والتورمات والكدمات التي تختفي شيئًا فشيئًا مع مرور الأيّام، وقد يلزم الانتظار لبضعة أيام قبل العودة إلى ممارسة الأعمال الروتينية. وتبدأ نتائج شفط ونحت الدهون بالظهور بوضوح في الأسابيع التالية لهذه العملية.
يعتبر شفط الدهون إجراء تجميلي دائم كونه يعمل على إزالة الخلايا الدهنية. ولكن الإستمرار في كسب الوزن قد يؤدي إلى تغيير نتائج شفط الدهون وإلى زيادة الخلايا الدهنية من جديد. لذا، ينصَح المرضى الخاضعين لعملية شفط الدهون باعتماد نظام غذائي صحي للمحافظة على شكل الجسم وعلى وزن صحي.
يستطيع الدكتور سعد مساعدة مرضاه بتحقيق أفضل النتائج على مستوى نحت الجسم بشكلٍ أفضل من التقنيات التقليدية. للمزيد من المعلومات، يرجى الإتصال بعيادة الدكتور سعد.

الأسس · النشوط · الشهادات

 
 
 
 

إسبانيا

Barcelona, Spain

+34 627 296 949
info@drsaad.info

 
 
 
 

لبنان

Clemenceau Medical Center
بيروت، لبنان

009611372888 – Ext. 6500
info@drsaad.info

©2020 Dr. Ahmad Saad Plastic Surgery Barcelona | All Rights Reserved | Web Design Barcelona

الأسس · النشوط · الشهادات

©2020 Dr. Ahmad Saad Plastic Surgery Barcelona | All Rights Reserved | Web Design Barcelona